بيان

   

 

     
 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

9- آب- 2021



يحل على شعبنا العراقي الكريم والأمة الإسلامية جمعاء، العام الهجري الجديد، مذكرا بالهجرة التأريخية لرسول الإنسانية والإصلاح، محمد بن عبدالله( صلى الله عليه وآله وسلم).

ومن هذه الذكرى العطرة المفعمة بالمعاني الربانية والعزيمة ، نستلهم اليوم رسالة الحق ومنهاج التغيير نحو ترسيخ أسس معطاءة ومستنيرة للمجتمع.

لقد سطّر نبي الرحمة بهجرته مثلا للسائرين على درب الاستقامة، والرافضين للظلم كي يستدلوا به على مر الزمان، مثلما يتعين على الساعين اليوم على هذا المسار ، أن يستحضروا الهجرة النبوية كمثابة للعمل وهدي لنيل رضا الباري ، وتحقيق صلاح الأمة، ما استطاعت أياديهم الى ذلك سبيلاً.

وبهذه الذكرى المباركة، نبتهل الى الخالق جلّ وعلا، أن يمنّ بدوام نعمته وهداه على شعبنا، وأن ينزل السكينة والرحمة على عباده، إنه نعم المولى والنصير.



 

مصطفى الكاظمي
رئيس مجلس الوزراء
9-آب -2021