بيان تعزية

   

 

     
 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

18- حزيران- 2021


ننعى الى شعبنا العراقي رحيل الشاعرة العراقية الكبيرة السيدة لميعة عباس عمارة.

وبهذا الرحيل المؤلم، تكون نخلة عراقية باسقة قد غادرت دنيانا لكنها تركت ظلالاً وارفة من بديع الشعر، وإسهاما لا ينسى في الثقافة العراقية ستذكره الأجيال المتعاقبة بفخر واعتزاز وتبجيل.

كانت السيدة لميعة عباس عمارة قمّة شاهقة من قمم الشعر العراقي المعاصر، ومنجزاً يفتخر به العراق والشعب العراقي من بين عناوينه الثقافية الخالدة، التي شيّدت مكانة العراق البارزة في الثقافة العربية وموروثها الثر.

وقد وجهنا بالتواصل مع عائلة الفقيدة وتقديم اي دعم او تسهيلات مطلوبة، ووفق رغبتهم.

الذكر الطيب للفقيدة، والصبر الجميل لأهلها ومحبيها وعائلتها التي نحسبها بحجم العراق بكل أطيافه وتنوع ثقافاته.
 


مصطفى الكاظمي
رئيس مجلس الوزراء
18 حزيران 2021