رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبدالمهدي يهنئ الشعب العراقي والأمة الاسلامية بذكرى الهجرة النبوية الشريفة

   

 

     
 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

31- آب - 2019


في ذكرى الهجرة النبوية الشريفة ومطلع سنة هجرية جديدة نستذكر وأبناء امتنا الاسلامية الهجرة النبوية المباركة التي حملت في طياتها معاني الفداء والصبر والوحدة ، ونتقدم بالتهنئة والتبريك لأبناء شعبنا وللأمة الاسلامية بهذه المناسبة العظيمة التي شكلت منعطفا تأريخيا وانسانيا وكانت وستبقى درسا عظيما في معاني التضحية والثبات والإخاء الانساني وبداية لانتصار وفتح كبير بعدما امتثلت الأمة لأمر الله لرسوله الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم .

ونسأل الله العلي القدير ان يجعل العام الهجري الجديد بداية لعهد جديد من الوحدة وتحقيق الأمن والاستقرار لجميع شعوب الأمة الاسلامية وطي صفحة الخلافات وانهاء الاقتتال والنزاعات الداخلية والتفكك وإبعاد شبح الحروب عن هذه الأمة ، ومتمنين لشعبنا العراقي المزيد من الوحدة والتماسك وأن يمكننا الباري عز وجل من تحقيق تطلعاته وترسيخ نعمة الأمن والاستقرار في عموم العراق والتخلص من بقايا الارهاب وإعمار جميع المحافظات ،واعادة جميع النازحين الى ديارهم واستقرارهم في مدنهم والتوصل لمعرفة مصير جميع المفقودين ، والعمل بهمة وعزيمة وتعاون لتجاوز كل الصعاب والتحديات وتحقيق نهضة شاملة في جميع المجالات ، انه نعم المولى ونعم المجيب .



عادل عبدالمهدي
رئيس مجلس الوزراء
٣١-آب-٢٠١٩