رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبد المهدي يعقد اجتماعا مع نواب محافظة بابل ومحافظها ورئيس مجلس المحافظة وقائد العمليات وقائد الشرطة

   

 

 

   
 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

8- كانون الاول- 2018


عقد رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبد المهدي اجتماعا مع نواب محافظة بابل ومحافظها ورئيس مجلس المحافظة وقائد العمليات وقائد الشرطة.
وجرى خلال اللقاء بحث تفاصيل مجريات الاوضاع في المحافظة
والمتعلقة بالمشاريع المعطلة ومشروع مجاري الحلة ومشروع مصفى جرف النصر والتجاوزات على الحصص المائية وعودة النازحين وادامة الاستقرار الامني وتعزيزه في المحافظة، اضافة الى مناقشة تعزيز العمل في قطاعات الزراعة والصحة والتربية والطاقة والاستثمار وكل ما يتعلق بالارتقاء بواقع المحافظة.

حيث استمع سيادته الى مداخلات السادة النواب والمحافظ ورئيس مجلس المحافظة وقائد العمليات والشرطة بخصوص وضع المحافظة والتعاون بين الحكومة المحلية والمركزية لايجاد حلول للاشكالات التي تم عرضها.

ورحب سيادته بالسادة النواب والمحافظ ورئيس المجلس وقائد العمليات والشرطة، مؤكدا ان محافظة بابل تمثل رمز حضارة العراق وإرثا تأريخيا مهما وتعرضت مثل باقي محافظات العراق الى الدمار ونعمل جاهدين لإيجاد حلول لمشاكلها للارتقاء بواقعها الخدمي .

واضاف سيادته: اننا التقينا بثلاث محافظات قبل محافظة بابل ونعمل للقاء بقية المحافظات من اجل الاطلاع التفصيلي على واقع المحافظات والعمل الجدي لحل الاشكالات .

ووجه سيادته بالمتابعة الحثيثة لما تم طرحه وايجاد الحلول المناسبة وان يستمر التنسيق بين الحكومة المحلية في بابل والمركز والسادة النواب للنهوض بالمحافظة في جميع المجالات وتقديم افضل الخدمات للمواطنين.
 

 

المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء
8 - كانون الأول - 2018