رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي: التعديل الوزاري امر مطلوب وهناك ازمة اقتصادية ومالية تحتاج الى فريق مهني متجانس

 

 

 

 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

20-2-2016


قال السيد رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي ان الوضع الاقتصادي والمالي يعد من اهم التحديات التي تواجه الحكومة وخفضنا الانفاق الحكومي بشكل كبير وصل الى النصف والشهر الماضي الى 60 بالمائة ومستمرون بهذه الاجراءات.

وذكر سيادته خلال حضوره لجلسة مجلس النواب اليوم السبت ان الحكومة لديها حلول للتحدي المالي ولكنها تحتاج الى تعاون الجميع للسير به قدما .

وبين الدكتور العبادي ان الانتصارات التي حققها ابطالنا من جيش وشرطة وحشد شعبي وابناء العشائر بالرغم من الازمة المالية والاقتصادية اذهلت المجتمع الدولي .

وفيما يخص اقليم كردستان بين سيادته ان الحكومة سلمت الاقليم من الاموال بقدر النسبة التي سلموها من النفط وعندما قطعوا التسليم قطعنا نحن كذلك وهي ليست مسألة شخصية لان هذه الاموال ليست اموالنا انما اموال الشعب العراقي.

وتابع ان هناك تعاونا مع اقليم كردستان فيما يخص تحرير الموصل والتعاون مطلوب لتحرير كل بقعة من ارض العراق.

واشار سيادته انه لا احد يتجرأ من الاطراف الخارجية ان يقول للحشد انك لا تشارك في معركة الموصل التي سيشارك بها الجميع مجددا تأكيده بعدم وجود قوة اجنبية مقاتلة في العراق وان ما موجود مدربين لقواتنا الامنية والعسكرية في المعسكرات.

وبين الدكتور العبادي ان رؤيتنا لتوزيع الاراضي تتمثل بان يتم البناء عليها والسكن فيها مع توفير البنى التحتية والتخطيط الصحيح من اجل حل ازمة السكن وتحريك عجلة القطاعات الاخرى.

وفيما يخص التغيير الوزاري بين الدكتور العبادي ان التعديل الوزاري امر مطلوب وهناك ازمة اقتصادية ومالية تحتاج الى فريق مهني متجانس تمثل فيه المكونات ضمن جو توافقي وليس محاصصاتي.

ودعا الى تغليب المصلحة العليا للوطن بدلا من المصالح الكتلوية مشيرا الى اننا سنخرج اقوى من السابق ونحقق الانتصارات ونسير بالبلد قدما نحو التقدم والازدهار.

المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء

20 شباط 2016