مجلس الوزراء يجدد موقف العراق الثابت بمطالبة تركيا بالانسحاب الكامل لقواتها من الاراضي العراقية

 

 

 

 

 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

15-12-2015


ناقش مجلس الوزراء في جلسته الاعتيادية التي عقدت اليوم الثلاثاء 15 كانون الاول 2015 برئاسة السيد رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي عددا من القضايا، في مقدمتها؛ انتصارات قواتنا البطلة في مدينة الرمادي وتطهير اجزاء كبيرة منها واستمرار عمليات التطهير من الارهابيين والعبوات .
وناقش مجلس الوزراء ايضا الأزمة مع تركيا، وجدد موقفه الثابت بضرورة استجابة الجارة تركيا لطلب العراق بالانسحاب الكامل من الاراضي العراقية واحترام سيادته الوطنية.
واطلع المجلس على الطلب الموجه من العراق لعقد جلسة لمجلس الأمن الدولي لمناقشة الشكوى المقدمة عن انتهاك السيادة ولاتخاذ قرار يطالب تركيا بالانسحاب الفوري من الاراضي العراقية والاجراءات اللازمة لضمان عدم تكرار هذا التجاوز.
ووجه مجلس الوزراء باتخاذ الاجراءات اللازمة لمواجهة المخاطر المتوقعة بسبب انخفاض الايرادات النفطية بشكل كبير، على الرغم من زيادة الانتاج والصادرات النفطية.
وتقرر تكليف فريق عمل من كبار المستشارين الاقتصاديين لتقديم ورقة تدابير اقتصادية مدروسة لمعالجة آثار هذا التراجع على الموازنة الاتحادية لعام ٢٠١٦ وعلى الاقتصاد العراقي.
وناقش مجلس الوزراء انشاء شركة نفط ذي قار وشركة نفط البصرة، وطلب من وزارة النفط تقديم مقترحات كاملة في الجلسة المقبلة لمجلس الوزراء لغرض اقراره.
 

 

 

المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء

 15 كانون الاول 2015